skip to Main Content
[wpml_language_selector_widget]

تعرفنا فى الحلقة السابقة على أهم الأسباب التى تقف وراء حدوث التبول اللاإرادى فى الأطفال كذلك على أهم أنواعه ، تعالوا معنا فى هذه إذن لنتعرف سوياً على سبل تشخيص وعلاج التبول اللاإرادى الليلى فى الأطفال.

كيف يتم تشخيص التبول اللاإرادى الليلى فى الأطفال؟

أولاً : التاريخ المرضى:

يجب دراسة التاريخ المرضى بكل دقة للوقوف على السبب الرئيسى وراء التبول اللاإرادى الليلى فى الأطفال مع التركيز على بعض النقاط الهامة مثل :

  1. هل يوجد أى من أفراد العائلة مصاباً بالتبول اللاإرادى الليلى .
  2. هل كان الطفل جافاً قبل ذلك .
  3. عدم مرات حدوث التبول اللاإرادى فى الأسبوع .
  4. هل يعانى الطفل من أعراض أثناء النهار مثل :
      • تكرار التبول .
      • الحاجة الملحة للتبول .
      • حرقان البول .
  5. هل يتحكم الطفل فى التبول أثناء النهار .
  6. هل يقوم الطفل بعمل أى سلوك لتأخير دخول الحمام أثناء النهار مثل أخذ وضع القرفصاء عند الإحساس بالحاجة للتبول .
  7. هل يعانى الطفل من الإمساك المزمن  .
  8. هل يعانى الطفل من أية إضطرابات سلوكية .

ثانياً : الكشف الطبى السريرى:

يقوم الطبيب بفحص الطفل سريرياً مع التركيز على فحص البطن والحوض والأعضاء التناسلية كذلك فحص الأعصاب الحسية والحركية المغذية لمنطقة الحوض والعجان والطرق السفلى .

ثالثاً : الفحوصات الطبية :

(1) مفكرة التبول (مفكرة المثانة)

من أهم وسائل تشخيص سلوك المثانة أثناء الأمتلاء وأثناء التبول .

  • عند كل مرة يتبول فيها الطفل نسجل وقت التبول كذلك كمية التبول التى يتناولها الطفل .
  • نسجل عدد مرات حدوث التبول اللاإرادى خلال أسبوع .
  • نحدد أيضاً كمية السوائل التى يتناولها الطفل على مدار اليوم .
  • نحدد من خلالها حجم المثانة وقدرتها على إستيعاب البول .
  • كذلك يمكننا تحديد كمية البول المخرجة فى فترة الليل .

(2) تحليل البول الكامل ومزرعة البول

  • لتشخيص وجود عدوى بالمسالك البولية .
  • تبين وجود جلوكوز فى البول (فى حالة مرض السكر) .

(3) فحص ديناميكية التبول

قد تحتاج لإجراء فحص ديناميكية التبول عند وجود أعراض اخرى مصاحبة ترجح إحتمالية وجود إضطراب بالتبول .

كيف يتم علاج التبول اللاإرادى الليلى فى الأطفال:

أولاً : العلاج التحفظى

هو خط العلاج الاول ويجب  البدأ به ويشمل :

  1. إقناع الطفل أن التبول اللاإرادى ليس خطئاً منه ولا يتحمل سلوكيته .
  2. عدم معاقبة الطفل عند حدوث التبول اللاإرادى .
  3. تشجيع الطفل ومكافئته عندما يصبح جافاً .
  4. التبول بإنتظام وعلى فترات محددة أثناء النهار .
  5. تفريغ المثانة قبل النوم مباشرة .
  6. عدم تناول السوائل خلال فترة ساعتين قبل النوم .
  7. عدم تناول الأطعمة الأسرية التى تهيج المثانة مثل الكافيين (الشاى – القهوة – النسكافيه – الشيكولاته – المشروبات الغازية) .
  8. زيادة الألياف فى الطعام لتجنب حدوث الإمساك.
  9. تناول الملينات فى حالة حدوث الإمساك .
  10. تشجيع الطفل على المشاركة فى تنظيف سريره دون أن يكون ذلك نوعاً من العقاب .

ثانياً : المنبه:

وهو عبارة عن حساس يوضع داخل ملابس الطفل الداخلية ويحس بأول قطرات بول يتسرب من الطفل فيطلق إنذاراً يوقظ الطفل من النوم .

ثالثاً : العلاج الدوائى:

(1) الهرمون المانع لإدرار البول

–  يقلل إنتاج البول أثناء فترة الليل .

– يؤخذ كأقراص تذوب فى الفم قبل النوم ويجب مراعاة عدم تناول سوائل بعد تناول القرص .

(2) الأدوية التى تهدأ من إنقباضات المثانة

تثبط من إنقباضات المثانة اللاإرادية أثناء النوم .

(3) بعض مضادات الإكتئاب .

Back To Top
error: Content is protected !!