skip to Main Content
[wpml_language_selector_widget]

صمام مجرى البول الخلفى من العيوب الخلقية الخطيرة التى قد تؤدى إلى تلف الكليتين سريعاً إذا لم يتم علاجها بصورة عاجلة ، تعالوا معنا فى هذه الحلقة من سلسلة حلقات المسالك البولية للأطفال لنعرف سوياً على ماهية صمام مجرى البول الخلفى وما هى أعراضه وكيفية تشخيصه وعلاجه .

ما هو صمام مجرى البول الخلفى؟

هو عبارة عن غشاء غير طبيعى يوجد فى مجرى البول الخلفى مسبباً إنسداد مجرى البول ومنع تدفق البول من المثانة نحو الخارج .

ما هو معدل حدوث صمام مجرى البول الخلفى ؟

يحدث هذا العيب الخلقى فى واحد من كل 5000 مولود .

كيف يتم تشخيص صمام مجرى البول الخلفى؟

أولاً : مرحلة ما قبل الولادة :

أثناء المتابعة الروتينية للحمل وأثناء إجراء فحص الموجات فوق الصوتية المعتاد للجنين يكتشف طبيب أمراض النساء ما يلى :

  • تموه وإنتفاخ كلا الكليتين بالبول .
  • تضخم وإنتفاخ المثانة وزيادة سمك جدارها .
  • تضخم وإنتفاخ مجرى البول الخلفى .
  • قلة كمية السائل حول الجنين .
  • تلف الكلية .

ثانياً : بعد الولادة (حديثى الولادة)

  • قد يشكو الوليد من إضطراب فى التنفس نتيجة وجود تلف فى الرئة والذى يكون مصاحباً لحالات صمام مجرى البول الخلفى .
  • قد تشكو الأم من رؤية أو إحساس ورم بالبطن (نتيجة إنتفاخ وتموه الكلية) .
  • قد تحس الأم أيضاً المثانة المنتفخة  .
  • قلة كمية البول .
  • عدم القدرة على الرضاعة وفشل الطفل فى إكتساب الوزن .
  • إلتهاب المسالك البولية .

ثالثاً : فى الأطفال:

فى الحالات التى لا يتم تشخيصها مبكراً قد يشكو الطفل من :

  • ضعف تدفق البول .
  • عدم القدرة على إفراغ المثانة بالكامل .
  • عدم القدرة على التحكم فى البول .
  • فشل الطفل فى النمو .
  • إلتهابات المسالك البولية المتكررة .
  • فى المراحل المتأخرة قد يشكو الطفل من أعراض الفشل الكلوى .

ما هى مضاعفات صمام مجرى البول الخلفى؟

صمام مجرى البول الخلفى من العيوب الخلقية الخطيرة التى قد تؤدى إلى حدوث مضاعفات مثل:

  • تلف المثانة .
  • إرتجاع البول من المثانة إلى الحالب .
  • تلف الكلية .
  • إضطراب كيمياء الدم .
  • الفشل الكلوى .
  • إضطراب التبول .
  • عدم التحكم فى البول .

ما هى الفحوصات المطلوبة لتشخيص صمام مجرى البول الخلفى؟

(1) الموجات الصوتية على البطن والحوض :

تبين الموجات الصوتية علامات تساعد فى تشخيص صمام مجرى البول الخلفى مثل :

  • تموه الكليتين وإنتفاخهما بالبول .
  • تمدد الحالبين .
  • إنتفاخ وتضخم المثانة البولية .
  • زيادة سمك جدار المثانة البولية .
  • إتساع وإنتفاخ مجرى البول الخلفى .

(2) فحص المسالك البولية بالأشعة العادية بالصبغة أثناء التبول

  • من أهم الفحوصات التى يمكنها تشخيص صمام مجرى البول الخلفى .
  • يجب عملها فى أسرع وقت بعد الولادة .
  • تبين إتساع مجرى البول الخلفى .
  • تبين أيضاً إنتفاخ وتمدد المثانة .
  • تشخيص وجود إرتجاع للبول من المثانة نحو الحالب .
  • تشخيص وجود إنتفاخ وتمدد بالكليتين .

(3) تحاليل الدم

يؤثر صمام مجرى البول الخلفى على وظائف الكلى وقدرتها على المحافظة على التكوين الطبيعى لكيمياء الدم لذا يجب عمل :

  • تحاليل وظائف الكلى .
  • تحاليل الألكتروليتات المختلفة مثل الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والكلور .
  • تحليل البول الكامل ومزرعة البول .

كيف يتم علاج صمام مجرى البول الخلفى؟

يعتبر صمام مجرى البول الخلفى ويجب التدخل فى أسرع وقت ممكن لتجنب تلف الجهاز البولى خصوصاً الكليتين .

  1. تركيب قسطرة بولية فى أسرع وقت ممكن .
  2. تركيب قسطرة مثانة فوق العانة فى حالة فشل تركيب قسطرة عن طريق مجرى البول .
  3. عمل منظار على مجرى البول وشق صمام مجرى البول الخلفى ويعتبر أهم أساليب العلاج .
  4. يمكن عمل فتحة من المثانة إلى الجلد فى حالة فشل المنظار (مثل حالات كون مجرى البول صغيراً جداً لدخول المنظار) .

المتابعة بعد علاج صمام مجرى البول الخلفى

صمام مجرى البول الخلفى من الأمراض الى تحتاج للمتابعة لفترات طويلة بسبب تأثيرها المدمر على مختلف أعضاء الجهاز البولى .

  • يجب عمل ديناميكية للتبول (رسم المثانة) لمتابعة حدوث إضطراب بوظائف المثانة ومجرى البول وعلاج أى مشكلات قد تحدث .
  • متابعة وظائف الكلى .
  • متابعة تحليل البول .
  • متابعة ضغط الدم .
  • المتابعة بعمل موجات صوتية بصورة دورية على المسالك البولية .
  • المتابعة بعمل مسح ذرى على الكليتين لإكتشاف أى إنسداد .
  • متابعة نمو الطفل وإكتساب الوزن و الطول .

رغم ذلك

  • 35% من الأطفال سيعانون من إضطراب دائم بوظائف الكلى .
  • 20% من الأطفال سيصابون بالفشل الكلوى فى مراحل لاحقة .
  • معظم الأطفال سيكون لديهم إضطراب فى التبول فيما بعد .
Back To Top