skip to Main Content
[wpml_language_selector_widget]

فى هذه الحلقه من حلقات سلسلة حصوات المسالك البولية سنتعرف سويا علي استخدامات وعيوب و منظار الحالب المرن

ماهو منظار الحالب المرن؟

هو أنبوب صغير يتم إدخاله عن طريق فتحة مجري البول ومن ثم إلي المثانة والحالب المستهدف ومنه يمكن الوصول إلي الكلي. لمنظار الحالب المرن القدرة علي الإنحناء لذا يمكنه الوصول إلي أماكن لا يمكن الوصول إليها من خلال استخدام المنظار الصلب عن طريق الليزر الذي يتم إدخاله  عن طريق قناة داخل المنظار يمكن تفتيت الحصوات في الأجزاء المختلفة من الحالب والكلي. 

لذا يمكن الوصول وتفتيت حصوات الكلي من خلال منظار الحالب المرن بنسبة نجاح كبيرة ويعتبر أكثر كفاءة من الموجات التصادمية في تفتيت الحصوات وأقل من منظار الكلي من حيث الأعراض الجانبية

متي نلجأ لإستخدام منظار الحالب المرن في تفتيت حصوات الكلى؟

في حالات فشل التفتيت بالموجات التصادمية

حصوات الكأس السفلي من الكلي

المرضي المصابون بالسمنة المفرطة
( قد لا يسمح طول منظار الكلي بالوصول إلي الحصوة) وأيضا قد لا تنجح الموجات الصدمية في الوصول إلي الحصوة

في حالات تشوه الجهاز الحركي
كتشوهات العمود الفقري حيث لا يمكن وضع المريض في الوضع المناسب لإجراء منظار الكلى أو التفتيت بالموجات الصدمية

في حالات التشوهات التشريحية

بعض التشوهات الخلقية في الكلي
مثل الكلي حدوة الحصان أو وجود الكلي في الحوض حيث تقل نسبة نجاح الموجات الصدمية ويكون منظار الكلي أكثر صعوبة

عيوب ومعدلات نجاح منظار الحالب المرن في تفتيت حصوات الكلى

  1. تقل كفاءتة كثيرا في حالات الحصوات الكبيرة حيث يعتبر خيارا جيدا في الحصوات الاقل من 2 سم.
  2. يعتمد كليا علي استخدام الليزر ولا يمكن استخدام أي نوع آخر من مفتتات الحصوات.
  3. ارتفاع تكاليف العملية.
  4. طول زمن العملية.

ماهي معدلات نجاح تفتيت حصوات الكلي بالموجات التصادمية؟

الحصوات الأقل من 2 سم من 70- 80%
أكبر من 2 سم 50%

وسيحتاج حوالي 10% من المرضي لعمل منظار أكثر من مرة للتخلص من جميع الحصوات

Back To Top
error: Content is protected !!